أبو الطيب المتنبي


هو أحمد بن الحسين بن الحسن بن عبد الصمد، أبو الطيب الجعفي الكوفي، ولد سنة 303 هـ في الكوفة بالعراق، وكان أحد أعظم شعراء العرب، وأكثرهم تمكناً باللغة العربية وأعلمهم بقواعدها ومفرداتها، وله مكانة سامية لم تتح مثلها لغيره من شعراء العربية. فيوصف بأنه نادرة زمانه، وأعجوبة عصره، وظل شعره إلى اليوم مصدر إلهام ووحي للشعراء والأدباء. و هو شاعرحكيم، وأحد مفاخر الأدب العربي. و تدور معظم قصائده حول مدح الملوك. ويقولون عنه بانه شاعر اناني ويظهر ذلك في اشعاره . ترك تراثاً عظيماً من الشعر، يضم 326 قصيدة، تمثل عنواناً لسيرة حياته، صور فيها الحياة في القرن الرابع الهجري أوضح تصوير. قال الشعر صبياً. فنظم أول اشعاره و عمره 9 سنوات . اشتهر بحدة الذكاء واجتهاده وظهرت موهبته الشعرية باكراً.

صاحب كبرياء وشجاع طموح محب للمغامرات. في شعره اعتزاز بالعروبة، وتشاؤم وافتخار بنفسه، أفضل شعره في الحكمة وفلسفة الحياة ووصف المعارك، إذ جاء بصياغة قوية محكمة. إنه شاعر مبدع عملاق غزير الإنتاج يعد بحق مفخرة للأدب العربي، فهو صاحب الأمثال السائرة والحكم البالغة والمعاني المبتكرة. وجد الطريق أمامه أثناء تنقله مهيئاً لموهبته الشعرية الفائقة لدى الأمراء والحكام، إذ تدور معظم قصائده حول مدحهم. لكن شعره لا يقوم على التكلف والصنعة، لتفجر أحاسيسه وامتلاكه ناصية اللغة والبيان، مما أضفى عليه لوناً من الجمال والعذوبة. ترك تراثاً عظيماً من الشعر القوي الواضح، يضم 326 قصيدة، تمثل عنواناً لسيرة حياته، صور فيها الحياة في القرن الرابع الهجري أوضح تصوير، ويستدل منها كيف جرت الحكمة على لسانه، لاسيما في قصائده الأخيرة التي بدأ فيها وكأنه يودع الدنيا عندما قال: أبلى الهوى بدني.

شرح ديوان المتنبي – وضعه عبد الرحمن البرقوقي

شرح ديوان المتنبي – ج1 – وضعه عبد الرحمن البرقوقي

شرح ديوان المتنبي – ج2 – وضعه عبد الرحمن البرقوقي

شرح ديوان المتنبي – ج3 – وضعه عبد الرحمن البرقوقي

شرح ديوان المتنبي – ج4 – وضعه عبد الرحمن البرقوقي

ديوان ابو الطيب المتنبي بشرح العلامة الواحدي

شرح ديوان ابي الطيب المتنبي لأبي العلاء المعري

شرح شعر المتنبي لابن الإفليلي الأندلسي

شرح شعر المتنبي لابن الإفليلي الأندلسي

شرح ديوان أبي الطيب المتنبي لأبي العلاء المعري – 1

شرح ديوان أبي الطيب المتنبي لأبي العلاء المعري – 1

شرح ديوان أبي الطيب المتنبي لأبي العلاء المعري -2

شرح ديوان أبي الطيب المتنبي لأبي العلاء المعري – 3

شرح ديوان أبي الطيب المتنبي لأبي العلاء المعري – 4

الوساطة بين المتنبي وخصومه – للقاضي الجرجاني

ثقافة المتنبي لفاروق حسان

يأتي هذا الكتاب لدراسة جانب لم يحظ بعناية الدراسات التي اهتمت بأبي الشطيب المتنبي، وهو مصادر ثقافته المبثوثة في قصائده وفي بطون كتب اللغة والأدب، وقد اهتم المؤلف بعرض لمحة سريعة عن ماهية الثقافة وتعريفها انثروبولوجيا، ثم تحدث عن نشأة المتنبي وثقافته، وعن مظاهر التجديد في شعره، ثم أفرد فصلا للحديث عن ألفاظ المتنبي ومعانيه بعد مرور سريع على ما أثاره القدماء عن قضية اللفظ والمعنى، وتلا ذلك حديث عن تأثر الشاعر بالفلسفة اليونانية وانعكاس ذلك على شعره، كما تطرق إلى أثر مصر في شعره، وما يقال عن سرقاته الأدبية، ثم حلل عاطفته الدينية وما أثير حول علاقته بمذاهب القرامطة.

الإبانة عن سرقات المتنبي لفظاً ومعنى

الصبح المنبي عن حيثية المتنبي – – تحقيق مصطفى السقا – محمد شطا

نُشرت بواسطة

عمر فضل الله

روائي عالمي من السودان فازت أعماله بجائزة الطيب صالح العالمية للإبداع الكتابي 2018 وجائزة كتارا للرواية العربية 2018